أرشيف لـسبتمبر, 2009

خواطر 5 ياباني و أفتخر

من أهم أسباب إختيار اليابان .. أنها نموذج لشعب و أمة تقدمت وتطورت و في نفس الوقت حافظت على مبادئها و ثقافتها وتقاليدها.

إفشاء السلام تقليد أساسي موروث عند اليابانين, فالياباني حريص جداً على موضوع الإنحناء (إنحناء بمعنى السلام و التقدير).

في القطار: (المزيد…)

Advertisements

خواطر 5 كيدزينيا

كيدزنيا (Kidzania) .. مدينة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم مابين 6-14 سنة, ليتعرفوا فيها على حياة الكبار و قيمة المال والعمل, و المدينة تبدو حقيقة من حيث المباني و المتاجر والمطاعم ودور السينما و بها حوالي 70 مهنة مختلفة.

في هذه المدينة يجرب الصغار مهن متعددة حيث يوجد فيها مطار (كيدزنيا) الدولي

خواطر 5 كيدزينيا 1 (المزيد…)

خواطر في اليابان (1)

مقدمة:

اليابان .. كوكب آخر مطبق فيه كل ماكان يتحدث عنه أحمد شقيري في الأربع سنوات الماضية.

لماذا اليابان تحديداً؟ .. لأن اليابانين تفوقوا حتى على الغرب .. فيوجد في اليابان مالا يوجد لا في أمريكا ولا في أوروبا.

فاليابان مثال مشرف لبلد تطورت في فترة زمينة قصيرة (40 سنة) بدأت من تحت الصفر, بعد سقوط  القنبلة الذرية  على هيروشيما خلال الحرب العالمية. حيث قضت تلك القنبلة على جميع معالم الحياة في تلك المدينة من مباني و نبات و بشر! فلوثت التربة, و بالتالي دمرت إقتصاد ذلك البلد القائم على الزراعة فقط.

لكن اليابانيون لم يستسلموا لهذا الحال, فكانت الحاجة هي سبباً للإختراع لديهم. فاخترعوا و تطوروا ثم تقدموا. و كل ذلك كان مع حفاظهم على ثقافتهم و هويتهم, و قيمهم و أخلاقهم الرفيعة و التي يدعوا إليها ديننا الحنيف, إلاّ أن الكثير من شباب و بنات المسلمين نسوا هذه الأخلاق, و ركضوا خلف تقليد الغرب و فشلوا في التمسك بتلك الأخلاق, و لم ينقلوا ويأخذوا منهم إلاّ كل ما هو قبيح!!

لذا يأتينا برنامج “خواطر 5” هذا العام, ليعرض لنا هذا المثال الرائع. فيرينا أن التقدم و التطور لا يعني التخلي عن الهوية و القيم و الأخلاق.. فنتعلم من تجربة اليابانيين, لنبدأ من حيث إنتهى الناس و نستفيد من تجارب غيرنا…

…………………………………………

الحلقة الأولى:

أول معلومة استفدناها من البرنامج هي أن اليابان بعيدة جداً (24 ساعة سفر) لووول.

(المزيد…)